Preloader images
Preloader icon

تواصل معنا

info@medstarhc.com

طابق أرضي, جلف تاورز, عود ميثاء

صندوق بريد: 117084, دبي, الإمارات

33 22 800

الطب البديل - نظرة عامة

العلاج بالمواد الطبيعية أو الطب التجانسي هو شكل من أشكال الطب البديل أسّسه صموئيل هانيمان في القرن الثامن عشر. ووفقاً لجمعية أطباء الطب التجانسي; يعتمد العلاج على نظرية “المعالجة بالمثل” أي أنّ الشفاء من مرض ما سيكون من أعراض مماثلة لتلك التي يعاني منها الشخص السليم والذي عُولج من ذلك المرض.

هذا النوع من الطب البديل يقوم على نظريتين:

  • “المثل يعالج المثل” – اعتبرت هذه النظرية أن المرض يمكن علاجه بواسطة عقاقير تُنتج أعراضاً مشابهة لدى الأشخاص الأصحاء.
  • “قانون الحد الأدنى من الجرعة” – اعتبرت هذه النظرية أنه كلما انخفضت جرعة الدواء زادت فعاليته حيث يتم تخفيف (تمديد) منتجات الطب البديل لكي تزول جزيئات المادة الأصلية.
يُستخدم في هذا النوع من الطب البديل مواد حيوانية ونباتية ومعدنية واصطناعية في مستحضراتها ، ويُشار إليها بشكل عام بأسماء لاتينية أو لاتينية مُصطنعة. وغالباً ما يتم تصنيع المنتجات العلاجية على شكل حبيبات سكر توضع تحت اللسان أو قد تكون بأشكال أخرى ، كالمراهم والجيل والقطرات والكريمات والحبوب. يتم إنتاج الأدوية عن طريق تخفيف (تمديد) مادة فعالة تسبب أعراضاً مَرضية مشابهة , وذلك حسب النظرية بأن هذا سيقلل من احتمال حدوث ضرر.

للإستشارة وتحديد موعد يرجى تعبئة الطلب أو الاتصال
على الرقم 33 22 800

آلية عمل العلاج بالطب البديل

الطب البديل أو العلاج بالمواد الطبيعية هو نظام شامل للإستشفاء. حيث يُستخدم لعلاج الأمراض الحادة والمزمنة , وهو أحد الأشكال الطبيعية الموثوقة في الطب والمبنية على مبدأ الجسم الذي يمكن أن يعالج نفسه.

كما تعتقد الثقافات الآسيوية كالأيورفيدا (منظومة من تعاليم الطب التقليدي) أن المرض ناجم عن اختلال توازن العناصر التي يتكون منها جسم الإنسان. وهي خمسة عناصر تدعى (بانشا بهوتا) – الهواء والنار والماء والتراب والأثير – يجب أن تكون متوازنة حتى يكون الجسم في صحة جيدة. إذ أنّ أي شكل من أشكال المرض يسبب اختلال توازن هذه العناصر وبالتالي يؤثر على الفرد. تُستخدم أدوية الطب البديل لعلاج الشخص بأكمله بدلاً من التركيز على الجزء المَرَضي بحد ذاته , وذلك من خلال التأثير على الآلية التنظيمية للجسم لتحقيق الشفاء التام.

فالغرض من العلاج بالطب البديل يتلخص في إعادة الجسم إلى حالته الصحية كما أنّ الأدوية والعقاقير المستخدمة تحفّز عملية الاستشفاء الخاصة بالجسم.

يتّبع طبيب الطب البديل في مركز ميدستار نهجاً متكاملاً في معالجة مرضاه. إذ يقدم علاجأً ملائماً وفقاً للأعراض والحالات الجسدية والنفسية والعاطفية لدى المريض.

ماذا أتوقع عند زيارتي لأخصائي الطب البديل ؟

أطباء الطب البديل لديهم نهج مختلف للإستشارة. يتم الأخذ بعين الاعتبار التفاصيل كاملة عن المريض; الصحة العامة ، تاريخ المريض مع المرض ، المستويات البدنية والعقلية والعاطفية , بصرف النظر عن الأسئلة العرضية. لذلك يقوم أفضل الأطباء المتمرسين في هذا النوع من الطب البديل بقضاء بعض الوقت مع المريض للتعرف على الأعراض الدقيقة التي من الممكن أن يتجاهلها المريض.

في نهاية الإستشارة ، سيعطيك الطبيب وصفة مُرفقة بعدد مرات تناول الدواء. عادةً ما يتم أخذ العلاج على شكل أقراص أو حبوب و بعض الأدوية قد تكون على شكل سائل.

يصف المعالجون الكلاسيكيون غالباً علاجاً واحداً بدلاً من دمج عدة مركبات علاجية , محافظين بذلك على حد أدنى من الأدوية.

Medstar-HealthCare-Homeopathic-remedies

هل العلاج بالطب البديل آمن؟

المعالجة بالمواد الطبيعية بشكل عام آمنة ، لأنه يتم استخدام الأدوية بكميات مخففة للغاية ، وعادةً ما تكون الآثار الجانبية طفيفة.

كما أنها تعتبر علاجات غير سُمية لذلك تعد خياراً جيداً لعلاج الأطفال. ويمكن وصفها لجميع الأعمار (الرضّع والأطفال والنساء الحوامل أو المرضعات) بالشكل المناسب حسب إرشادات طبيب مؤهل ومتميز.

دون أعراض جانبية

طبيعي وآمن

غير مؤلم وفعال

يعمل بالاقتران مع الطب التقليدي

نتائج طويلة الأمد

يعزز المناعة

علاج لجميع الأعمار

الرجال والنساء والأطفال والمسنين

العلاج بالمواد الطبيعية أو الطب التجانسي هو شكل من أشكال الطب البديل أسّسه صموئيل هانيمان في القرن الثامن عشر. ووفقاً لجمعية أطباء الطب التجانسي; يعتمد العلاج على نظرية “المعالجة بالمثل” أي أنّ الشفاء من مرض ما سيكون من أعراض مماثلة لتلك التي يعاني منها الشخص السليم والذي عُولج من ذلك المرض.

هذا النوع من الطب البديل يقوم على نظريتين:

  • “المثل يعالج المثل” – اعتبرت هذه النظرية أن المرض يمكن علاجه بواسطة عقاقير تُنتج أعراضاً مشابهة لدى الأشخاص الأصحاء.
  • “قانون الحد الأدنى من الجرعة” – اعتبرت هذه النظرية أنه كلما انخفضت جرعة الدواء زادت فعاليته حيث يتم تخفيف (تمديد) منتجات الطب البديل لكي تزول جزيئات المادة الأصلية.

يُستخدم في هذا النوع من الطب البديل مواد حيوانية ونباتية ومعدنية واصطناعية في مستحضراتها ، ويُشار إليها بشكل عام بأسماء لاتينية أو لاتينية مُصطنعة. وغالباً ما يتم تصنيع المنتجات العلاجية على شكل حبيبات سكر توضع تحت اللسان أو قد تكون بأشكال أخرى ، كالمراهم والجيل والقطرات والكريمات والحبوب. يتم إنتاج الأدوية عن طريق تخفيف (تمديد) مادة فعالة تسبب أعراضاً مَرضية مشابهة , وذلك حسب النظرية بأن هذا سيقلل من احتمال حدوث ضرر.

الطب البديل أو العلاج بالمواد الطبيعية هو نظام شامل للإستشفاء. حيث يُستخدم لعلاج الأمراض الحادة والمزمنة , وهو أحد الأشكال الطبيعية الموثوقة في الطب والمبنية على مبدأ الجسم الذي يمكن أن يعالج نفسه.

كما تعتقد الثقافات الآسيوية كالأيورفيدا (منظومة من تعاليم الطب التقليدي) أن المرض ناجم عن اختلال توازن العناصر التي يتكون منها جسم الإنسان. وهي خمسة عناصر تدعى (بانشا بهوتا) – الهواء والنار والماء والتراب والأثير – يجب أن تكون متوازنة حتى يكون الجسم في صحة جيدة. إذ أنّ أي شكل من أشكال المرض يسبب اختلال توازن هذه العناصر وبالتالي يؤثر على الفرد. تُستخدم أدوية الطب البديل لعلاج الشخص بأكمله بدلاً من التركيز على الجزء المَرَضي بحد ذاته , وذلك من خلال التأثير على الآلية التنظيمية للجسم لتحقيق الشفاء التام.

فالغرض من العلاج بالطب البديل يتلخص في إعادة الجسم إلى حالته الصحية كما أنّ الأدوية والعقاقير المستخدمة تحفّز عملية الاستشفاء الخاصة بالجسم.

يتّبع طبيب الطب البديل في مركز ميدستار نهجاً متكاملاً في معالجة مرضاه. إذ يقدم علاجأً ملائماً وفقاً للأعراض والحالات الجسدية والنفسية والعاطفية لدى المريض.

أطباء الطب البديل لديهم نهج مختلف للإستشارة. يتم الأخذ بعين الاعتبار التفاصيل كاملة عن المريض; الصحة العامة ، تاريخ المريض مع المرض ، المستويات البدنية والعقلية والعاطفية , بصرف النظر عن الأسئلة العرضية. لذلك يقوم أفضل الأطباء المتمرسين في هذا النوع من الطب البديل بقضاء بعض الوقت مع المريض للتعرف على الأعراض الدقيقة التي من الممكن أن يتجاهلها المريض.

في نهاية الإستشارة ، سيعطيك الطبيب وصفة مُرفقة بعدد مرات تناول الدواء. عادةً ما يتم أخذ العلاج على شكل أقراص أو حبوب و بعض الأدوية قد تكون على شكل سائل.

يصف المعالجون الكلاسيكيون غالباً علاجاً واحداً بدلاً من دمج عدة مركبات علاجية , محافظين بذلك على حد أدنى من الأدوية.

المعالجة بالمواد الطبيعية بشكل عام آمنة ، لأنه يتم استخدام الأدوية بكميات مخففة للغاية ، وعادةً ما تكون الآثار الجانبية طفيفة.

كما أنها تعتبر علاجات غير سُمية لذلك تعد خياراً جيداً لعلاج الأطفال. ويمكن وصفها لجميع الأعمار (الرضّع والأطفال والنساء الحوامل أو المرضعات) بالشكل المناسب حسب إرشادات طبيب مؤهل ومتميز.

  • دون أعراض جانبية
  • طبيعي وآمن
  • غير مؤلم وفعال
  • يعمل بالاقتران مع الطب التقليدي
  • نتائج طويلة الأمد
  • يعزز المناعة
  • علاج لجميع الأعمار
  • الرجال والنساء والأطفال والمسنين
  • الحساسية وأمراض الأنف والأذن والحنجرة المزمنة: التهاب الأنف التحسسي / حمى القش ، الربو ، الانفلونزا ، التهاب اللوزتين المتكرر ، التهاب الجيوب الأنفية ، الحساسية الغذائية.
  • الجلد والشعر: التهاب الجلد التأتبي (الربو الجلدي) ، الطفح الجلدي ، الصدفية ، بقع صلعاء ، تساقط الشعر ، حب الشباب والالتهابات الجلدية المخاطية الفطرية الشائعة.
  • الاضطرابات الهرمونية: اختلالات الغدة الدرقية ، عدم انتظام الدورة الشهرية ، متلازمة تكيس المبايض ، العقم والاختلالات الجنسية.
  • أمراض الأطفال الشائعة: آلام الأذن ، التهاب الشعب الهوائية ، نزلات البرد والسعال ، الزوائد الأنفية والأمراض الهائجة لدى الأطفال.
  • الصحة العقلية: إدارة الإجهاد ، والاكتئاب ، والتعب ، والاضطرابات السلوكية وصعوبات التعلم لدى الأطفال مثل اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة  والتوحّد.
  • أمراض هيكيلية عضلية: التهاب المفاصل ، آلام الظهر ، الألم العضلي الليفي.
  • الرعاية اللازمة لتسكين الألم: معالجة الألم الحاد والمزمن.
  • أمراض المعدة والأمعاء: الانتفاخ ، التهاب الأمعاء ، الإمساك ، الإسهال ، التشنجات واضطرابات سوء الامتصاص.
  • أمراض ذاتية المناعة: إعادة توازن الجهاز المناعي للجسم بطريقة طبيعية مثل أمراض الــتــهاب الــمــفــاصل الروماتويدي ، البهاق ، أمــراض الأمــعــاء الالتهابية ، مرض الذئبة.
  • عناية صحية: تساعد طريقة العلاج التماثلي الفريدة المتبعة في تقليل القابلية للإصابة بالأمراض وزيادة مناعة الجسم.

التركيز على الوقاية أمر حاسم في الحد من الأمراض غير المعدية أو اضطرابات نمط الحياة مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم , والعلاج بالطب التــجــانــسي يلعب دوراً فعالاً في تــأخير حــدوثــها وكذلك في إدارتها.

نقدم العلاج لمختلف الأمراض التالية

  • الحساسية وأمراض الأنف والأذن والحنجرة المزمنة: التهاب الأنف التحسسي / حمى القش ، الربو ، الانفلونزا ، التهاب اللوزتين المتكرر ، التهاب الجيوب الأنفية ، الحساسية الغذائية.
  • الجلد والشعر: التهاب الجلد التأتبي (الربو الجلدي) ، الطفح الجلدي ، الصدفية ، بقع صلعاء ، تساقط الشعر ، حب الشباب والالتهابات الجلدية المخاطية الفطرية الشائعة.
  • الاضطرابات الهرمونية: اختلالات الغدة الدرقية ، عدم انتظام الدورة الشهرية ، متلازمة تكيس المبايض ، العقم والاختلالات الجنسية.
  • أمراض الأطفال الشائعة: آلام الأذن ، التهاب الشعب الهوائية ، نزلات البرد والسعال ، الزوائد الأنفية والأمراض الهائجة لدى الأطفال.
  • الصحة العقلية: إدارة الإجهاد ، والاكتئاب ، والتعب ، والاضطرابات السلوكية وصعوبات التعلم لدى الأطفال مثل اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة  والتوحّد.

Medstar-HealthCare-Homeopathic-Allergies-and-chronic
Medstar-HealthCare-Homeopathic-Musculoskeletal-diseases
  • أمراض هيكيلية عضلية: التهاب المفاصل ، آلام الظهر ، الألم العضلي الليفي.
  • الرعاية اللازمة لتسكين الألم: معالجة الألم الحاد والمزمن.
  • أمراض المعدة والأمعاء: الانتفاخ ، التهاب الأمعاء ، الإمساك ، الإسهال ، التشنجات واضطرابات سوء الامتصاص.
  • أمراض ذاتية المناعة: إعادة توازن الجهاز المناعي للجسم بطريقة طبيعية مثل أمراض الــتــهاب الــمــفــاصل الروماتويدي ، البهاق ، أمــراض الأمــعــاء الالتهابية ، مرض الذئبة.
  • عناية صحية: تساعد طريقة العلاج التماثلي الفريدة المتبعة في تقليل القابلية للإصابة بالأمراض وزيادة مناعة الجسم.

التركيز على الوقاية أمر حاسم في الحد من الأمراض غير المعدية أو اضطرابات نمط الحياة مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم , والعلاج بالطب التــجــانــسي يلعب دوراً فعالاً في تــأخير حــدوثــها وكذلك في إدارتها.

Medstar-Healthcare-LLC-Dr.-Raji-C

الدكتور راجي جاندران

أخصائي الطب البديل

دكتور في الطب M.D , تمييز أكاديمي Dean’s Listed , تخرج بمرتبة الشرف من Bhagwan Homoeopathic Medical College , اورانجاباد – الهند

  • 14 سنة خبرة في دبي
  • طبيب رائد في مجال الطب البديل والعلاج بالأعشاب في منطقة الشرق الأوسط
who-we-are

للإستشارة وتحديد موعد
يرجى تعبئة الطلب